لماذا توقفت المعارك بين "قسد" و"داعش" في ديرالزور ؟

لماذا توقفت المعارك بين "قسد" و"داعش" في ديرالزور ؟

عدد القراء: 355

مركز حلب الإعلامي

كشف الناشط الإعلامي من دير الزور "زين العابدين"، لمركز حلب الإعلامي أمس السبت، أسباب توقف معارك قوات سوريا الديمقراطية "قسد" ضد تنظيم الدولة "داعش" في الجيب الأخير الخاضع لسيطرته بريف دير الزور الشرقي.
وبحسب عابدين، فإن معركة "قسد" والتحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" شهدت خلال الأيام القليلة الماضية توقف شبه كامل، وذلك لتواجد عدد كبير من الصحفيين الغربيين التابعين لمؤسسات إعلامية غربية في محيط جيب تنظيم "داعش" المحاصر بريف دير الزور الشرقي.
ولفت إلى أن "قسد" تحاول استغلال وجودهم لتسوق لنفسها إنها حريصة على أرواح المدنيين المحاصرين، وكذلك التحالف الدولي الذي سمح للمرة الأولى لمثل هذا الكم الكبير من الإعلاميين والصحفيين الدخول إلى المنطقة، بعد صدور عدة تقارير صحفية وتوثيقات حقوقية تثبت تورطها بارتكابها مجازر بحق المدنيين في المناطق المستهدفة.
ورجّح "عابدين"، أن تكون قوات التحالف تعمدت دخول الصحفيين والإعلاميين في هذه المرحلة من معركتها ضد التنظيم، لمحاولة الضغط على عناصر التنظيم ليسلموا أنفسهم جماعياً على مرأى وسائل الإعلام الغربي خاصة أن غالبية المتبقين من عناصر التنظيم هم من الجنسيات الأجنبية ولتسوق انتصارها المزعم مع شريكتها "قسد" ضد آخر معاقل التنظيم في المنطقة.
وكانت حققت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، أواخر الشهر الماضي، تقدمات كبيرة على حساب تنظيم "داعش" في الجيب المحاصر والأخير الخاضع لسيطرته بريف دير الزور الشرقي، واقتربت من إعلان إنهاء تواجده في المنطقة بعد شهور من المعارك.


تاريخ النشر: الأحد 03 شباط/فبراير 2019 - 09:33 صباحاً
ديرالزورداعشسوريةقسد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus