"مسؤول أممي" سوريا أصبحت "مصيدة موتٍ" للمدنيين

"مسؤول أممي" سوريا أصبحت "مصيدة موتٍ" للمدنيين

عدد القراء: 2217

مركز حلب الإعلامي

قالت مفوضية شؤون اللاجئين في الأمم المتحدة، أمس السبت، إن سوريا باتت "مصيدة موت" على بالنسبة للمدنيين، وأن هذا الأمر ليس بجديد بل كان على ذلك في السنوات السبع الماضية.

جاء ذلك على لسان المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة "فيليبو غراندي" خلال لقاء صحفي أجرته وكالة "CNN"، قال حلالها: "أعتقد أن الخيارات تتقلص بالنسبة للأشخاص الذين يتم قصفهم وملاحقتهم وطردهم من منازلهم ويتعرضون لأبشع أنواع العنف، النزوح أمر صعب ولكنه خيار بالنسبة للأشخاص الذين يخضعون لضغوطات."

وأضاف "غراندي" أنه في بعض المناطق كالغوطة الشرقية وغيرها كان لايوجد خيار "النزوح"، مشيراً لقد انهم حرموا منه، وأن الأمور لا يمكن أن تسوء أكثر من هذا، ونحن قلقون للغاية ونعلم أن العديد من المقاتلين في إدلب ممن كانوا في مناطق أخرى جمعوا في تلك المنطقة وانه من المحتمل وقوع قتال عنيف متجدد هناك، إلّا إذا كان هناك أي نوع من الحل السياسي.

وتابع "غراندي" ما هي الخيارات أمام منظمات إنسانية كالتي أديرها الآن سوى التأكيد مجددا  على أن المعاناة هناك لا تحتمل، الأمر الآخر الوحيد الذي باستطاعتنا القيام به هو مساعدة هؤلاء الأشخاص بالفعل سواء داخل سوريا أو الـ5.5 مليون لاجئ خارجها."


تاريخ النشر: الأحد 29 نيسان/أبريل 2018 - 09:13 صباحاً
سورياالامم المتحدةالاجئين السورييندمشقالغوطة الشرقيةالاسد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus