دولي

"وكالة تركية" واشنطن بدأت ببناء قاعدة عسكرية ثالثة في "منبج" السورية

قالت وكالة الأناضول التركية، أمس الأربعاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية بدأت في بناء قاعدة عسكرية جديدة لها في مدينة "منبج" بريف حلب الشرقي، والتي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

 وأضافت الوكالة الى أن القوات الأمريكية بدأت بنقل أليات وموادّ البناء إلى قرية "عين الدادات" الواقعة شمال غرب مدينة "منبج" شرق حلب، تمهيداً لإقامة القاعدة هناك.

وأشارت الوكالة ان القاعدة الأمريكية ستكون على بُعد 8 كيلومترات من نهر "الساجور" والذي يشكل خطّ فصلٍ بين مناطق ريف حلب الشمالي "منطقة درع الفرات" ومدينة "منبج".

ووصفت الوكالة الى ان ما تقوم به القوات الأمريكية ما هو الا رداً على تصريحات الحكومة التركية برغبتها بشنّ عملية عسكرية "لمكافحة الإرهاب" في منبج، مشيرة أن واشنطن عمدت على إرسال قرابة 300 جندي أمريكي إلى المنطقة وبرفقتهم العديد من الآليات والعربات المدرعة، وقاموا بإجراء دوريات على طول المنطقة الفاصلة مع "درع الفرات".

وتقع مدينة منبج، غربي نهر الفرات بريف حلب الشرقي، على مسافة مئة كيلو متر شرق عفرين، وتوجد فيها قوات أمريكية، ويزعم حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD" أن قواته انسحبت من مدينة منبج بعد طرد تنظيم الدولة "داعش" منها في صيف 2016، مؤكدة أنها سلمت المدينة لمجلس منبج العسكري أحد مكونات قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

يشار إلى أن الأهالي في مدينة منبج نظموا العديد من المظاهرات ضد حزب الـ"ب ي د"، ونفذوا في 14 كانون الأول المنصرم، إضرابا عاما للمطالبة بخروج قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، على خلفية الانتهاكات التي تقوم بها الأخيرة بحق الأهالي، والتجنيد الإجباري الذي تفرضه على أبنائهم الشبان والفتيات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى