سوريا

وقف لإطلاق النار بين الفصائل شمال سوريا

أصدرت حركة أحرار الشام الإسلامية بياناً اليوم الخميس قالت فيه أنّ اتفاقاً حصل بين الحركة وبين هيئة تحرير الشام على وقف إطلاق النار بين الجانبين، وذلك بعد معارك استمرت عدّة أيام سقط خلالها العديد من القتلى والجرحى.

وجاء في البيان أنّ الاتفاق تضمن تسليم معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا والذي يقع شمال مدينة إدلب إلى إدارة مدنية، وانسحاب جميع الفصائل من منطقة المعبر.

وتحولت محافظة إدلب إلى ساحة اقتتال بين حركة أحرار الشام الإسلامية وبين هيئة تحرير الشام خلال اليومين الماضيين استخدمت فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، على خلفية  اتهام حركة أحرار الشام للهيئة باعتقال رئيس محكمة جبل الزاوية، فيما بررت الهيئة هجومها على الحركة بعدم قبول الأخيرة الجلوس لحل الخلافات التي تسبب بها مقاتلين من الطرفين في بلدة إبلين بسبب علم الثورة، والراية التي تتخذها الهيئة شعاراً لها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى