سوريا

وصول مهجري حي القدم الدمشقي الى الشمال السوري المحرر

وصل صباح اليوم الجمعة، عشرات المدنيين المهجرين قسرياً من حي القدم الدمشقي إلى معبر "باقلو" في قلعة المضيق بريف حماة الغربي، بعد إبرام اتفاق يقضي بخروج المدنيين والمقاتلين ممن رفضوا المصالحة مع نظام الأسد في الحي، باتجاه الشمال السوري.

وأفاد مراسل بلدي نيوز، أن عشرات الحافلات قد  وصلت، صباح اليوم الجمعة، إلى معبر "باقلو" الواقع في قلعة المضيق، غربي مدينة حماة، مشيراً أن الحافلات تحمل ما يقارب 100 شخص من عسكريين ومدنيين من أهالي حي القدم الدمشقي.

وأضاف مراسلنا، أن جُل المدنيين الذين وصلوا إلى قلعة المضيق من أصحاب الإعاقات الذين أُصيبوا جرّاء القصف من قبل قوات النظام وروسيا، مشيراً أنه تم نقلهم إلى المشافي في ريف إدلب لتلقي العلاج، على الفور.

يُشار إلى أن "حي القدم" بريف دمشق، قد خضع لإتفاق هدنة قبل ثلاثة أعوام، حيث أبرم الثوار مع نظام الأسد نهاية عام 2014، اتفاقية تقضي  بوقف العمليات العسكرية بين الطرفين في الحي، مقابل فتح معبر إنساني للمدنيين.

يُذكر أن عدداً من أحياء العاصمة دمشق تعرضت لعملية تهجير، ومنها إجلاء بعض سكان حي برزة في أيار 2017 المنصرم، وذلك عقب شن نظام الأسد عمليات عسكرية تمكن من خلالها من فصل "حي برزة" عن حيي "القابون وتشرين" بريف دمشق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى