سوريا

واشنطن: عقوباتنا أجبرت إيران على سحب قوات "حزب الله" من سوريا

قالت مورغان أورتاغوس، الناطقة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الأربعاء، إن طهران بدأت سحب قوات حزب الله اللبناني من سوريا.
وأضافت أورتاغوس خلال لقاء صحفي؛ أن “العقوبات الاقتصادية الأمريكية على إيران أصبحت مجدية، وأن عملية سحب ايران عناصر من حزب الله من سوريا هي نتاج العقوبات الاقتصادية التي بدأتها واشنطن على طهران.
وأوضحت المتحدثة أن سياسة الضغط القصوى على إيران كان الهدف منها رفض النظام الإيراني، وتجفيف منابع الأموال التي تستند عليها الجماعات التي تقوم بأنشطة مختلفة في المنطقة وكالة عن إيران.
وأضافت: "نتيجة لذلك بدأ حزب الله ولأول مرة يطلب التبرعات علنا من أجل توفير تمويل مالي له، موضحةً أن إيران بسبب الأزمات المادية بدأت سحب قوات حزب الله من سوريا، وهذا نتيجة تلك العقوبات،  لاقتاً إلى أن العقوبات التي تستهدف إيرادات النفط، وجيش الحرس الثوري الإيراني، ونظام بشار الأسد في سوريا الذي بدأ يعاني بسبب انخفاض صادرات نفط طهران بمعدل مليون إلى 3 ملايين برميل شهرياً.
وسبق أن كشفت معلومات خاصة للعربية نت، أن مليشيا حزب الله بدأت بانسحاب تدريجي من مناطق المواجهة المتبقية في سوريا، باستثناء منطقتي (نبل والزهراء) شمال محافظة حلب، نتيجة الخسائر البشرية طوال السنوات الثمانية الماضية، وعامل آخر هام يعود إلى "تقليص النفقات". 
المصدر: القدس العربي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى