سوريا

واشنطن تفرض عقوبات على كيانين روسيين بسبب تزويد الأسد بالوقود

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الخميس، إن بلاده فرضت عقوبات على كيانين روسيين بسبب إمدادات الوقود إلى سوريا.
وأكّد بومبيو خلال لقاء صحفي نقلته وكالة رويترز، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات ضد شركة روسية و3 مواطنين روس و5 سفن، بسبب انتهاكهم للعقوبات المفروضة ضد سوريا وإنشائهم مخطط لتوريد وقود الطائرات إلى القوات الروسية في سوريا.
وجاء في بيان وزارة الخزانة الأمريكية: “قامت إدارة مراقبة الأصول الأجنبية بوزارة الخزانة بفرض عقوبات ضد شركة واحدة وثلاثة مواطنين وخمس سفن، لمشاركتهم في إنشاء مخطط للتهرب من العقوبات، يهدف إلى تسهيل توريد وقود الطائرات للقوات المسلحة الروسية العاملة في سوريا”.
في المقابل؛ اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، العقوبات الأمريكية المفروضة، “أمر غير مقبول”. قائلا: “هذا، على ما يبدو، هو استمرار للسياسة الأمريكية القديمة، التي تستند إلى عقوبات من جانب واحد، والتي نعتبرها غير مقبولة على الإطلاق”.
يذكر أنه بجانب العقوبات على الكيانات التي تدعم نظام الأسد، تفرض الولايات المتحدة عقوبات مشددة على حليفته إيران، بهدف إجبارها على إعادة التفاوض بشأن برنامجها النووي، وتغيير سياستها الخارجية في المنطقة، بينما ترفض طهران التفاوض في ظل العقوبات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى