سوريا

واشنطن تجمّد تمويلها لـ"الدفاع المدني" في سوريا

الت قناة "CBS" الأمريكية، أمس الخميس، بأن وزارة الخارجية الأمريكية أوقفت تمويل منظمة الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" غير الحكومية العاملة في سوريا.

وأوضحت القناة عبر تقرير لها، أن المنظمة التي كانت الأموال الأمريكية تشكل ثلث ميزانيتها، "لا تحصل الآن على أي تمويل من جانب الولايات المتحدة الأمريكية"، مضيفةً في الوقت ذاته أن مناقشة هذه المسألة لا تزال مستمرة، والحديث لا يدور عن اتخاذ قرار نهائي بهذا الخصوص.

وأضاف التقرير، أن منظمة "الخوذ البيضاء" لم تستلم حتى اليوم أي إشعار رسمي حول وقف تمويلها، لكن الأموال من الولايات المتحدة، بحسب معلومات القناة، لم تعد تصل إلى حساباتها، وأن المنظمة توجد لديها خطة لمواصلة أعمالها في مثل هذه الظروف خلال شهر أو شهرين، غير أن مصيرها في المستقبل البعيد لا يزال غامضاً.

ونقلت القناة عن ممثل في المنظمة (الخوذ البيضاء) قوله: "إن هذا تطور خطير للغاية للأحداث. وفي نهاية الأمر سيؤثر سلبا على احتمال قيام موظفي الإغاثة في إنقاذ حياة الناس، مشيراً أن الإدارة الأمريكية تبحث حالياُ عن موارد بديلة لتمويل المشاريع الإنسانية في سوريا. 

وتأسست فرق الخوذ البيضاء من متطوعين مدنيين عام 2013، بهدف إغاثة الجرحى ومساعدة المدنيين في قصف قوات النظام على المدنيين في سوريا، ويبلغ عدد أفرادها أكثر من 3 آلاف متطوع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى