سوريا

هيئة تحرير الشام تلقي القبض على مسؤولين أمنيين في تنظيم الدولة (داعش) شمال سوريا

تمكنت هيئة تحرير الشام اليوم الإثنين من القاء القبض على اثنين من أهم العناصر الأمنية التابعة لتنظيم الدولة (داعش) في الشمال المحرر، والضالعين بعمليات تفجير عربات مفخخة وعبوات ناسفة في المناطق التي يسيطر عليها الثوار شمال سوريا.

وقالت وكالة إباء التابعة لهيئة تحرير الشام نقلاً عن المسؤول الأمني في الحركة "أنس الشيخ" أنه بعد الرصد والتحري تمكن الجهاز الأمني التابع لهيئة تحرير الشام من نصب كمين محكم بالقرب من مدينة سرمدا للقيادي في تنظيم الدولة (داعش) "أبو محمد الإداري" والذي يشغل منصب الإداري العام لما يسمى بالولاية الأمنية لتنظيم الدولة (داعش) في شمال سوريا، وكذلك أبو داوود العراقي نائب مايسمى بالوالي والملقب بـ"الشايب".

وأضاف الشيخ، أنه بعد اجراء التحقيقات الأولية اعترف الإداري العام للتنظيم بوجود مستودع أسلحة ومتفجرات في منطقة "الوحيلة" التابعة لما يسمى بولاية حلب ضمن التقسيم الإداري لتنظيم الدولة (داعش)، حيث قام الجهاز الأمني التابع لهيئة تحرير الشام بمداهمة المستودع وضبط كميات كبيرة من متفجرات TNT  وعدد كبير من القبضات اللاسلكية والصواعق، وأعداد كبيرة من الأسلحة الرشاشة والفردية المعدة لعمليات الاغتيال.

ويأتي ذلك ضمن الحملة الأمنية التي تشنها هيئة تحرير الشام وفصائل أخرى ضد خلايا تابعة لتنظيم الدولة (داعش) في الشمال السوري وكذلك مروجي المصالحات والتي أودت حتى الان إلى اعتقال الكثير منهم وتنفيذ الحكم القضائي بعدد من المعتقلين المدانيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى