سوريا

هذا ماتوصل إليه "مجلس محافظة حماة الحرة" مع "الوفد التركي" في "مورك"

كشف مجلس محافظة حماة الحرة، شمال سوريا، أمس الأحد، تفاصيل اجتماع وفد مجلس المدينة مع قيادة النقطة التركية الواقعة شرق مدينة مورك بريف حماة الشمالي.

جاء ذلك على لسان رئيس المجلس محافظة حماة الحرة "نافع البرازي" إن لقاءً جمع بين نائب مجلس المحافظة الحرة، وعدد من أعضاء المحافظة مع مسؤولي نقطة المراقبة التركية، يوم الجمعة الفائت، وتم بحث عدّة قضايا، أهمها الإسراع في الانتشار التركي بريفي حماة الشمالي والغربي، وشرح الوضع الإنساني المتردي الذي يعاني منه المدنيون المحاصرون بريف حماة الجنوبي".

وأضاف "البرازي"، أن النقطة التركية عَرضت على مجلس المحافظة تقديم الخدمات الضرورية لأهالي مدينة "مورك" شمال حماة، وذلك لتشجيعهم على العودة إلى مدينتهم ومساعدتهم في تسيير أمورها، مشيراً أن مجلس المحافظة يدرس خيار نقل مقر المحافظة والمكاتب والدوائر التابعة له إلى مدينة "مورك" شمال حماة.

يشار إلى أن المجلس المحلي في مدينة مورك شمال حماة، أصدر يوم أول أمس السبت، بياناً ناشد فيه أهالي المدينة للعودة إلى منازلهم، مؤكداً لهم على أنه حصل على ضمانات من النقطة التركية المتواجدة على أطرافها بحماية المدينة من قصف نظام الأسد والطيران الروسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى