سوريا

موسكو ستسلم أنظمة دفاعات جوية جديدة للنظام قريباً

نقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الدفاع قولها الأربعاء إن موسكو تعتزم تسليم أنظمة دفاعات جوية جديدة لسوريا في المستقبل القريب، وأضافت الوزارة أنها ستفحص صاروخ ”توماهوك“ الأمريكي الذي حصلت عليه قوات النظام بعد الهجوم الأخير من قبل التحالف الثالثي "الولايات المتحدة الأمريكية، إنجلترا، فرنسا" ، من أجل تطوير الصواريخ الروسية.

وكانت وكالة تاس الروسية للأنباء نقلت عن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف قوله الاثنين إن بلاده لم تتخذ قرارا بعد بشأن تزويد سوريا بأنظمة صواريخ متقدمة من طراز إس-300 لكنه أضاف أنها ستعلن عن هذا القرار في حال اتخاذه.
 

كانت صحيفة كومرسانت الروسية اليومية نقلت عن مصادر عسكرية لم تسمها في وقت سابق يوم الاثنين قولها إن روسيا ربما تبدأ في تزويد سوريا بأنظمة صواريخ إس-300 المضادة للطائرات في المستقبل القريب. ورفض الكرملين التعليق على ذلك.
 

وكان لافروف صرح الجمعة بأن الضربات الجوية الغربية على سوريا هذا الشهر أحلت روسيا من أي التزام أخلاقي يمنعها من إرسال أنظمة الصواريخ لحليفها بشار الأسد.
 

ونقلت وكالة تاس عن لافروف قوله يوم الاثنين أثناء وجوده في العاصمة الصينية بكين ”علينا الانتظار لنرى أي قرارات ستتخذها القيادة الروسية وممثلو سوريا“. وأضاف ”على الأرجح لن نجعل هذا الأمر سرا وسنعلنه“.
 

وقال جاستن برونك المحلل لدى المعهد الملكي لدراسات الدفاع والأمن في لندن إن محاولات سابقة لنظام الأسد لشراء صواريخ إس-300 لم تكتمل أبدا لنجاح إسرائيل في إقناع روسيا بعدم المضي في إبرام اتفاقات وذلك عبر تزويدها إياها بتكنولوجيا طائرات دون طيار.
 

وأضاف أنه يعتقد أن من المرجح الآن أن تزود روسيا سوريا بنظام إس-300، برغم أنه ليس من الواضح أي نسخة سيتم توريدها من بين عدة نسخ تتفاوت قدراتها بشدة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى