سوريا

"موسكو" تتراجع عن كلامها … "البغدادي" لايزال حياً

قالت وزارة الخارجية الروسية "الكرملين"، أمس الجمعة، أن زعيم تنظيم الدولة "داعش" (أبو بكر البغداي) لم يقتل بعد، وليس لدى موسكو أي معلومات عن ذلك الأمر.

جاء ذلك على لسان نائب وزير الخارجية الروسي "أوليغ سيرومولوتوف"، خلال لقاء صحفي مع قناة "روسيا اليوم"، قوله: "لا تتوفر لدى موسكو أي معلومات تدل على مقتل البغدادي، وأن المعلومات حول مقتله ظهرت نحو 10 مرات، ولا يمكننا التأكيد أن "البغدادي" قتل، قبل الحصول على المعلومات التي تؤكدها الوقائع الملموسة.

يأتي حسم الجدل من قبل وزارة الخارجية الروسي، عن مقتل "البغدادي"، عقب تأكيد مقتله من قبل وزير الخارجية الروسي "سيرجي لافروف" في منتصف حزيران/ يونيو العام المنصرم، حيث قال حينها: "نستطيع أن تقول بدرجة عالية من الثقة إن زعيم تنظيم الدولة "داعش" (أبوبكر  البغدادي)، لقي مصرعه".

وكانت قد شككت "الولايات المتحدة الأمريكية" في حزيران الفائت، صحة المعلومات التي أعلنتها الخارجية الروسية "الكرملين" عن تأكيد الأخيرة بمقتل "البغدادي" وقالت حينها إنه لا يمكنها تأكيد ذلك، فيما أعلنت "البنتاغون" أن البغدادي "لا يزال على قيد الحياة".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى