سوريا

مقتل وجرح 15 عنصراً من الميليشيات الإيرانية جنوب حلب، والنظام يمهد بالقصف

قتل وجرح أكثر من 15 عنصراً من الميليشيات الإيرانية، اليوم الجمعة، بعد استهداف تجمعاتهم، على جبهات مشارف مدينة حلب.

وأكدت وكالة “إباء” نقلًا عن مصدر عسكري في “هيئة تحرير الشام” أن عناصر الهيئة استهدفوا بقذائف المدفعية، تجمعات للميليشيات الإيرانية، على محور قرية “خان طومان” جنوب حلب.

وأوضحت الوكالة بحسب المصدر العسكري، مقتل 5 عناصر وجرح 10 آخرين من الميليشيات الإيرانية جراء الاستهداف، مشيرةً أنه تم تحقيق إصابات مباشرة في صفوفهم.

وفي السياق ذاته نشرت “الجبهة الوطنية للتحرير” التابعة للجيش الوطني مساء أمس الخميس، مقطعًا مصورًا يظهر تدمير عناصرها لمربض مدافع هاون، وانفجار مستودع ذخائر، ومقتل عدد من عناصر قوات النظام، على محور “منيان” في حلب الجديدة بعد استهداف تجمعاتهم، بصاروخ مضاد للدروع.

وتأتي عمليات الفصائل الثورية هذه بمثابة رد على خروقات قوات النظام والميليشيات المساندة له، لاتفاق وقف (إطلاق النار) الذي أعلنته وزارة الدفاع التركية يوم 12 يناير/كانون الثاني الجاري، بعد اتفاق تركي روسي.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات المساندة لها، تحاول مراراً التقدم على جبهات ريفي إدلب وحلب، وسط تمهيد جوي ومدفعي مكثف، حيث ومنذ الصباح الباكر تقوم الطائرات الحربية والمروحية والمدفعية الثقيلة بقصف مكثف لخطوط الجبهات الأولى غرب حلب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى