سوريا

مقتل عشرات العناصر من النظام والروس بمعارك دير الزور

قتل نحو 30 عنصراً من قوات النظام والقوات الروسية المساندة لها في معارك دير الزور مع تنظيم الدولة "داعش" بعد هجوم معاكس من التنظيم على أماكن تمركز قوات النظام في قرية مظلوم بريف دير الزور.

ونشر التنظيم بياناً له قال فيه "إن عناصره هاجموا نقطة تمركز للقوات الروسية وقوات النظام والميليشيات الداعمة لها على أطراف قرية مظلوم، واستمرت المعركة بين الطرفين مدة ساعتين.
وأكد التنظيم "مقتل 30 عنصراً من النظام من ثم انسحب إلى نقاط خلفية بعد أن استولوا على كميات من الأسلحة والذخائر".
ودمرت مصفحة وآلية عسكرية للنظام أثناء المعركة وفق ما نقله إعلام تنظيم الدولة "داعش".
وفي الأسبوع الفائت، أكد التنظيم قتله لثلاثة عناصر من القوات الروسية، فيما لم تعترف روسيا بذلك ولم تورد أي رد على بيانات التنظيم.
من جهتها، قالت شبكة ديري نيوز "إن قرية مظلوم تشهد اشتباكات بالتزامن مع قصف الطيران الروسي المناطق المحيطة، حيث توزع القصف على كل من بلدتي خشام ومراط بالريف الشرقي من دير الزور".
في سياق آخر، تمكن ميليشيا "قسد" من محاصرة تنظيم الدولة "داعش" في شركتي العزبة وكونيكو بريف دير الزور الشمالي الشرقي.
كما سيطرت قسد على حقل ديرو النفطي الذي يضم آباراً ضعيفة الإنتاج في بلدة الصعوة بريف دير الزور الغربي بعد معارك مع التنظيم.
وتعتبر مدينة ديرالزور ساحة لمعركتين الأولى يقودها النظام والثانية ميليشيا قسد، ضد تنظيم الدولة "داعش".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى