سوريا

مفاوضات السويداء بين داعش والنظام تبصر النور

بعد أن أحكم قوات النظام والمليشيات الموالية له بمؤازرة فصائل المصالحة سيطرتهم على المناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم الدولة (داعش) في بادية السويداء جنوب سوريا، تدور مفاوضات بين الطرفين حول خروج ماتبقى من عناصر التنظيم المتواجدين على أطراف ريف دمشق إلى البادية السورية، مقابل إطلاق التنظيم سراح الرهائن الذين اختطفهم إبان الهجوم الذي شهدته محافظة السويداء في الـ 25 من الشهر المنصرم.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مفاوضات مطولة جرت بين قوات النظام وبين تنظيم الدولة (داعش) وجرى الاتفاق على خروج عناصر التنظيم إلى البادية السورية بالقرب من محافظة حمص السورية، مقابل إطلاق التنظيم لرهائن السويداء، في حين لم يصدر أي خبر رسمي من قبل قوات النظام أو تنظيم الدولة في هذا الخصوص.

وتقوم قوات النظام بتمشيط جميع المناطق التي كانت يسيطر عليها تنظيم الدولة (داعش) في بادية السويداء، ومع سيطرة قوات النظام على السويداء بشكل كامل، أصبحت سادس مدينة سورية تحت سيطرة قوات النظام، في حين انحسر وجود تنظيم الدولة (داعش) في مناطق بريف دير الزور، وكذلك في البادية السورية وسط سوريا بعدما كان يسيطر على مساحات واسعة من البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى