سوريا

معارك عنيفة بين الثوار وقوات النظام في محيط حي المنشية في درعا

اندلعت معارك عنيفة بين الثوار من جهة وبين قوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى على أطراف حي المنشية في مدينة درعا، في محاولة من الأخير التقدم في المنطقة، وقال ناشطون في مدينة درعا أن الاشتباكات ترافت مع قصف مدفعي وصاروخي مكثف على مناطق تمركز الثوار دون أن تتمكن القوات المهاجمة من تحقيق أي تقدم يذكر.
 
تأتي هذه المعارك بعد هدوء طويل شهدته جبهات مدينة درعا كونها مشمولة ضمن منطقة خفض التصعيد التي تم الاتفاق عليها في أستانة، فيما يبدو أن هذا الهدوء لن يدوم طويلاً لاسيما بعد التصريحات التي خرجت بها القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية والتي توعدت فيها عموم الجنوب السوري من جنوب دمشق ودرعا والقلمون الشرقية بعمليات عسكرية، «بعد الانتهاء من الغوطة الشرقية»، حسب وصفها.
 
ويرى مراقبون أن وجهة قوات النظام والمليشيات الموالية له المدعومة من الطيران الحربي الروسي قد تكون الجبهات الجنوبية، بالرغم من التصعيد الجوي لقوات النظام على قرى وبلدات في ريف مدينة إدلب، حيث أن الجبهات الجنوبية خالية من نقاط المراقبة التركية التي هي الان منتشرة في مناطق في إدلب وريف حلب، بينما أبدت الفصائل العسكرية في درعا ومحيطها جاهزيتها لصد أي هجوم لقوات النظام على المنطقة.
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى