سوريا

معارك بين الثوار وقوات النظام بريف دمشق الجنوبي وقصف مكثف يستهدف مدن الغوطة الشرقية

شهد اليوم الأحد معارك عنيفة بين الثوار وقوات النظام المدعومة بمليشيات طائفية بريف دمشق الجنوبي المحاذي لمدينة السويداء جنوب سوريا في محاولة من الأخير التقدم بالمنطقة، رافق الاشتباكات قصف مكثف من الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام بالإضافة لعدد كبير من البراميل المتفجرة ألقتها الطائرات المروحية في مناطق الاشتباك.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي في الغوطة الشرقية، أن الاشتباكات التي اندلعت منذ صباح اليوم الأحد لم تشهد أي تقدم لقوات النظام في المنطقة، حيث استطاع الثوار من صد الهجوم وكبّدوا القوات المهاجمة خسائر في العتاد والأرواح.

وشهدت مدن الغوطة الشرقية اليوم الأحد قصفاً مدفعي مكثف استهدف كلاً من مدن دوما و زملكا، في حين شنّت الطائرات الحربية عدة غارات جويّة استهدفت أطراف مدينة زملكا، ما أدى لأضرار مادية دون وقوع إصابات.

وكانت قوات النظام قصفت يوم أمس السبت مدينة عين ترما في الغوطة الشرقية في ريف دمشق بصواريخ تحمل غاز الكلور السام ما أدّى لإصابة أكثر من 30 شخصاً بحالات اختناق شديدة، وذلك بعد أقل من 48 ساعة من تحذيرات أمريكية أكّدت وجود معلومات لها حول نية النظام استخدام أسلحة كيماوية في سوريا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى