سوريا

مصرع قياديين لميليشيات "لواء فاطميون" بريف حمص

قُتِل قياديين عاملين في صفوف ميليشيات لواء فاطميون الذراع الأيمن للحرس الثوري الايراني في سوريا جرّاء المعارك المحتدمة بين الأخير وعناصر تنظيم الدولة "داعش" في ريف مدينة حمص شرق البلاد.

وكشفت وكالة تسنيم الإيرانية أسماء القياديين وهم: "محمد خسروي" و"شكور أحمدي" وينحدرون من مدينة مشهد الإيرانية، مضيفةً انهم قتلوا برصاص تنظيم الدولة في ريف حمص الشرقي.

وأضافت الوكالة أن القياديين قتلوا منذ ثلاثة أيام بيد أن جثامينهم قد وصلت إلى مدينة مشهد صباح يوم أمس الخميس، وأن تشييعهم تم في مسجد المدينة عقب صلاة الظهر اليوم الجمعة.

الجدير ذكره أن ميليشيات لواء فاطميون قد خسرت المئات من عناصرها في ريف حمص الشرقي جراء المعارك المحتدمة بين الأخير وعناصر قوات النظام من جهة وتنظيم الدولة "داعش" من جهة أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى