سوريا

مسؤول تركي: لن نسمح للنظام بشن هجومٍ على إدلب

أكّد مستشار الرئيس العام لحزب العدالة والتنمية التركي ياسين أقطاي، لصحيفة يني شفق التركية، اليوم الخميس، إن الحكومة التركية واضحة وجادة في مسألة إدلب وهي تعمل جاهدة لإيقاف هجمات قوات النظام على ريف المدينة.

وأضاف "أقطاي" إنّ تركيا تعرف كيف ستتصرف إن ارتكب الأسد حماقة كهذه. ولو شنّ نظام الأسد بالفعل حملة عسكرية على إدلب، فإن تركيا لن تسمح بهذا، هناك ملايين المدنيين في إدلب، ولا يوجد لهم مخرج من ملاحقة الأسد سوى تركيا، ولا يمكن لأحد أن يتصور حجم الكم الهائل من الذين سيتوجهون إلى تركيا حينها". مؤكدا أنّ تركيا ستقف إلى جانبهم. 

وعلّق أقطاي على تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حول حقيقة نظام الأسد في شنّ هجماته على إدلب، قائلا "لا يمكن لنظام الأسد أن يقوم بقصف المدنيين بحجة ماوصفها بوجود منظمة إرهابية، هو لا يستهدف عناصر ذلك التنظيم بل يستهدف المدنيين فحسب، ولا يمكن لتركيا السكوت عن هذا.

وكانت قوات النظام قد صعدت خلال الأيام الأخيرة من قصفها على مناطق في ريفي إدلب وحماه، ما أدى لسقوط شهداء وجرحى ودمار كبير في المناطق المستهدف، وحملة نزوح كبيرة للمدنيين باتجاه مناطق أكثر أمناً وسط مخاوف من حملة عسكرية واسعة النطاق على شمال سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى