سوريا

مدير المكتب السياسي في لواء المعتصم: لا توجد أي مفاوضات مع روسيا في شمال سوريا

نفى مدير المكتب السياسي في لواء المعتصم خلال سلسلة من التغريدات على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الثلاثاء أي مفاوضات مباشرة أو غير مباشرة للثوار في الشمال السوري مع روسيا.

وقال سيجري: لا يوجد أي لقاءات أو مفاوضات بشكل مباشر أو غير مباشر بين فصائل الجيش السوري الحر والاحتلال الروسي، وتصريحات وزير دفاع الإحتلال شويغو عن مفاوضات يجريها مركز المصالحة في قاعدة حميميم تأتي في سياق الحرب الإعلامية والنفسية، ولا أساس لها من الصحة، والمقاومة خيار الجميع.

وأضاف سيجري: الشمال السوري آخر قلاع الثورة، والبدء بأي عملية عسكرية ولو محدودة وفي أي منطقة كان يعني لنا إنهاء العمل باتفاق خفض التصعيد على كامل المنطقة الممتدة من جبال الساحل إلى جرابلس، والقوى العسكرية الموجودة في منطقة عمليات درع الفرات وغصن الزيتون لن يكونوا إلا في المكان الذي يليق بهم.

وتابع: دعوة الإحتلال الروسي "مجلس الأمن" لعقد جلسة حول إدلب اليوم جاء بهدف الحصول على غطاء دولي لشرعنة جرائمه بحق الشعب السوري، ومع استمرار صمت المجتمع الدولي حيال الجرائم الروسية وعدم إتخاذ خطوات جادة لإيقاف أي عدوان محتمل على إدلب يعني لنا المساهمة الفعلية في إبادة 4 ملايين مدني .

وتأتي تصريحات سيجري مع تصاعد الحملة الإعلامية التي تقودها روسيا والنظام بهدف شن حملة عسكرية على إدلب والتي تعتبر من اخر المناطق الخاضعة لسيطرة الثوار في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى