سوريا

"مخلفات الحرب" تقتل ثلاثة أطفال في الرقة

أفادت مصادر إخبارية محلية؛ إن عدد من الأطفال استشهدوا، أمس الخميس، جرّاء انفجار قذيفة غير منفجرة من مخلفات معارك قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وتنظيم الدولة "داعش" في مدينة الرقة، شرق سوريا.
وبحسب شبكة بلدي نيوز فان قذيفة هاون من مخلفات قوات "قسد"، انفجرت مساء أمس الخميس، في منطقة "الوادي الأحمر" بريف الرقة الشمالي، أسفرت عن استشهاد ثلاثة أطفال تتراوح اعمارهم مابين 11 و16 سنة على الفور.
وأشارت المصادر إلى أن الاطفال أحدهم من آل حسين الجافي والآخر من آل الصلبي والثالث من آل الحلاوي".
وسبق أن استشهد مدني وأصيب آخر بجروح، الثلاثاء الفائت، جرّاء انفجار لغم أرضي داخل أحد المنازل في الأحياء الغربية من مدينة الرقة.
يُذكر أن قوات "قسد" قالت في أكثر من مناسبة أن المدينة أصبحت خالية من الألغام، وزعمت أن ألغام تنظيم "داعش" جمعت وأبطل مفعولها، ورغم ذلك لا تزال هذه الألغام تفتك بالمدنيين وتقتل العشرات منهم.
وكانت جمعت "هيومن رايتس ووتش"، خلال زيارتها إلى مدينة الرقة أواخر يناير/كانون الثاني 2018، معلومات من "الهلال الأحمر الكردي" والمنظمات الطبية الدولية العاملة في المنطقة حول ضحايا الألغام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى