سوريا

مجلس شعب النظام يصدر قرارات جديدة لسلب أموال السوريين

أجرى مجلس الشعب التابع لنظام الأسد تعديلات على الفقرة أ من المادة 97 من قانون خدمة العلم الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 30 لعام 2007 تنص على فرض غرامة مالية كبيرة على كل من لم يؤدي الخدمة الإلزامية.

وينص التعديل الجديد على فرض غرامة قدرها 8 الالف دولار أمريكي تلزم من تجاوز عمره ال42 عاماً ولم يؤدي الخدمة الإلزامية بالإضافة لمصادرة أمواله المنقولة وغير المنقولة حتى دفع الغرامة المترتبة عليه. وجاء في التعديل أيضاً أن من يمتنع عن دفع الغرامة يحبس لمدة عام كامل، مايتيح لقوات النظام بفرض ضريبة جديدة على السوريين لا سيما بعد مرسوم جواز السفر والذي يجبر المغترب السوري على دفع 800 دولار لقاء الحصول على جواز سفر جديد.

ويرى مراقبون أن الهدف من هذه القرارات هي الأزمة الاقتصادية التي يعيشها النظام، وحاجته لقطع النقد الأجنبي بغض النظر عن الأوضاع الاقتصادية السيئة التي يعيشها السوريون بسبب الحرب المستعرة في البلاد منذ أكثر من 7 سنوات.

ولاقت قرارات مجلس الشعب استياء عاماً بين السوريين لا سيما المغتربين منهم أو النازحين في دول الجوار، حيق باتت قرارات الأخير تصب في مصلحة استمرار النظام الحاكم دون النظر إلى المصلحة العامة للسوريين، واللذين بات معظمهم يعيش تحت خط الفقر ويعجز عن مثل تلك الغرامات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى