دولي

مجلس الأمن يبحث الملف الكيماوي بسوريا

يعقد مجلس الأمن اجتماعه، اليوم الخميس، من أجل الاستماع إلى الإحاطة الإعلامية الدورية الشهرية بشأن ملف الكيماوي بسوريا، وموضوع إرسال بعثة لتحديد المسؤولية عن هجوم خان شيخون في ريف إدلب.

وأبلغت منظمة حظر الأسلحة الكيماوية، مجلس الأمن بأنه "مع تدمير حظيرة الطائرات في يونيو بعد قصف أمريكي على مطار وسط سوريا، تحققت من تدمير 25 من أصل 27 منشأة لإنتاج الأسلحة الكيماوية أعلنت عنها سوريا".
في المقابل، عين الأمين العام كاترين مارشي كرئيسة للآلية الدولية والمحايدة والمستقلة للمساعدة في التحقيق مع المسؤولين عن الجرائم الدولية المرتكبة بسوريا ومحاكمتهم.
ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان وقوع خمس هجمات بالأسلحة الكيماوية بسوريا، جميعها في دمشق وريفها وتم تنفيذها من قبل قوات النظام بعد هجوم خان شيخون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى