سوريا

قصف لـ التحالف الدولي يستهدف مقرات عسكرية قرب إدلب

 

استهدف التحالف للدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، بغارة جوية محملة بعدة صواريخ مقرات عسكرية في المنطقة الواقعة بين بلدتي الفوعة ومعرة مصرين قرب مدينة إدلب.

وقالت وسائل إعلامية محلية، إن صواريخ بعيدة المدى، استهدفت عصر اليوم السبت، مقرات عسكرية يرجح أن تكون لتنظيم "أنصار التوحيد" الذي صنفته الولايات المتحدة الأمريكية على لوائح الإرهاب العالمية.

ووفقاً لمصادر متطابقة، فإن عدد من العناصر قتلوا وأصيبوا إثر الغارات، كما وأصيب عدد آخر من المدنيين كانوا بالقرب من المنطقة المستهدفة، دون ورود أي معلومة رسمية عن حجم الخسائر في المقرات المستهدفة.

وأعلنت القيادة الوسطى الأمريكية، أن قواتها استهدفت مواقع تابعة لـ "مجموعات القاعدة" في شمال ‎إدلب.

وكانت استهدفت الولايات المتحدة في تموز الماضي بقصف مماثل مواقع لتنظيم حراس الدين، شمال غرب سوريا. 

وتأتي الغارات في ظل غياب طائرات النظام السوري وروسيا عن أجواء إدلب وريفها، وذلك بعد يوم من اعلان روسيا، عن وقف لاطلاق النار من طرف واحد في منطقة خفض التصعيد الرابعة "إدلب".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى