سوريا

"قسد" تُزيل أعلامها من الحسكة والقامشلي ومنبج

شرع حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، اليوم الأربعاء، بإزالة أعلامه من شوارع وأبنية مدم "الحسكة والقامشلي ومنبج" الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد".

وأقادت مصادر إعلامية محلية، أن حزب "PYD" بدأ بإنزال أعلامه وصور قتلاه وصور زعيم حزب العمال الكردستاني من الشوارع الرئيسة في مدن القامشلي والحسكة ومنبج شمال شرق سوريا.

ورجّحت المصادر على أن يكون حزب "PYD" قد توصل إلى اتفاق مع النظام لإزالة الرايات الكردية وصور رموز حزب العمال الذي يتبع له "PYD"، مشيرا إلى أن المعلومات تقول أن النظام ينوي إعادة "شعب التجنيد" إلى بعض المدن وإقامة حواجز مشتركة مع عناصر الميليشيات التي تتبع لـ "PYD".

ويتقاسم "ب ي د" مع النظام السيطرة على محافظة الحسكة، حيث ورغم سيطرة الأول على أغلب المحافظة، فإن قوات النظام ما زالت موجودة في مدينتي القامشلي والحسكة وتحتفظ بقطعتين عسكريتين بالمحافظة فضلاً عن مطار القامشلي.

وفي 18 حزيران/ يونيو الجاري بدأت قوات تركية وأمريكية دوريات بشكل مستقل على طول الخط الفاصل بين مناطق "درع الفرات" ومنبج الواقعة تحت سيطرة "قسد"، بموجب اتفاق توصل إليه البلدان مؤخراً يتضمن إخراج الأخيرة من المنطقة وتوفير الأمن والاستقرار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى