سوريا

"قسد" تعلن مقتل 31 عنصراً لتنظيم "داعش" في ديرالزور

قالت المتحدثة باسم مجلس دير الزور العسكري  التابع لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" (ليلوى العبد الله): إن 31 عنصراً بينهم "أمير" من تنظيم الدولة "داعش" قتلوا، أمس السبت، في محوري مدينة هجين وقرية الباغوز بريف ديرالزور الشرقي.

وأضافت "العبدالله" أن قوات "قسد" حققت تقدماً مسافة 1 كم على حساب تنظيم الدولة "داعش" في محور الباغوز، وثبتت 12 نقطة فيها كما ثبتت 5 نقاط جديدة في مدينة هجين بعد اشتباكات عنيفة مع "داعش"، أسفرت عن لمقتل 9 عناصر للتنظيم بينهم قيادي أو مايصفوه (الأمير).

وأشارت المتحدثة إلى أن المقاتلات الحربية التابعة للتحالف الدولي استهدفت نقاط لتنظيم "داعش" في بلدة الباغوز ومدينة هجين، ما أسفر عن مصرع 20 عنصراً للتنظيم، وتدمير مستودع ذخيرة وسيارتين إضافة لعربتين مفخختين.

وأردفت العبدالله أن عنصرين آخرين من تنظيم "داعش" قتلا بإنفجار أحزمتهما الناسفة في مدينة هجين، شرق ديرالزور، إثر إطلاق النار عليهما من قبل عناصر قوات "قسد".

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في السابع من شهر أيلول الفائت، عن بدء معركة "دحر الأرهاب" للسيطرة على المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم شرق ديرالزور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى