سوريا

"قسد" تتقدم على "داعش" بديرالزور

أفادت مصادر إخبارية محلية؛ إن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" تقدمت، أمس السبت، على حساب تنظيم الدولة "داعش" في ريف ديرالزور الشرقي، ضمن المعركة التي أطلقتها "قسد" تحت إسم "دحر الإرهاب" لقتال "داعش" في السابع من سبتمبر الحالي.

وأوضحت المصادر أن قوات "قسد" تقدمت على تنظيم "داعش" من ثلاثة محاور في منطقة "السوسة" من ‎محور "موزان"‎ ‎والسفافنة والمراشدة" بمحاذاة نهر ‏الفرات، والمحور الثالث بمحاذاة الشارع العام نحو وسط بلدة السوسة‎ بريف ديرالزرو الشرقي.

وأشارت المصادر أن تلك المحاور (آنفة الذكر) تشهد معارك قوية خصوصاً ‏من جهة "المراشدة" منذ مساء أول أمس الجمعة حيث تواجه قوات "قسد" صعوبة بالتقدم ‏بسبب مقاومة عناصر التنظيم وطبيعة الأرض الكثيفة بالبساتين وتمركز عشرات القناصات هناك.‏

وأضافت المصادر أن منطقة السفافنة التابعة لبلدة الباغوز تشهد أيضاً اشتباكات عنيفة بين "قسد" و"داعش" ويتواجد عناصر التنظيم بداخلها وهي منطقة صغيرة تحوي عدّة منازل ‏وبساتين وتقع بين بلدة "الباغوز" وبلدة "السوسة" وتشهد قصفاً مركزاً منذ فجر اليوم السبت إذ شن طيران التحالف ثلاثة غارات ‏على منطقة المراشدة بالتزامن مع قصف مدفعي من قبل قوات "قسد" أسفر عن اشتعال النيران في بساتين المراشدة.

وكانت أعلنت قوات "قسد" في بيان لها، الثلاثاء المنصرم، عن تمكن قواتها من السيطرة على 28 نقطة عسكرية شرقي دير الزور، من قبضة تنظيم "داعش" منذ استنئناف العملية العسكرية في السابع من الشهر الحالي أيلول / سبتمبر 2018.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى