حلب

قتلى وجرحى لقوات النظام في محاولة تقدم فاشلة شمال حلب

قتل خمسة عناصر من قوات النظام والميليشيات التابعة له، مساء أمس الخميس، خلال محاولة الأخير التقدم  في محيط بلدة حيان بريف حلب الشمالي.

وأفاد مصدر عسكري لمركز حلب الإعلامي أن مليشيات قوات النظام المتمركزة في نبل والزهراء حاولت مساء أمس الخميس قرابة الساعة 11، التسلل باتجاه مناطق تمركز الثوار على جبهة بلدة حيان بريف حلب الشمالي، بيد أن الثوار  كانوا قد رصدوا تحركات العناصر المتسللة وتم  استهدافهم بصاروخ حراري ما أسفر عن مقتل خمسة عناصر في خين اصيبت باقي أفراد المجموعة بجروح متفاوتة.

وأشار المصدر، أن الثوار تمكنوا أيضا من سحب جثث عناصر قوات النظام وجلبهم الى نقاط الرباط الأمامية لجبهة حيان، وان العملية ترافقها قصف بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ استهدف محيط بلدات "حيان، وحريتان، والليرمون" بريف حلب الشمالي، دون وقوع اصابات.

يأتي ذلك بعد مرور ساعات عن اعلان فيلق الشام التابع للجيش السوري الحر قتل أكثر من 15 عنصرا لقوات النظام على جبهة مزارع "الملاح" شمال حلب، عقب استهداف تجمع للأخير بقذيفة "RPG" تلاها قصف بالرشاشات الثقيلة على ذات التجمع وقتل من تبقى من أفراد المجموعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى