حلب

في ريف حلب الشمالي، مخيمين للاجئين بدون مياه

خرج اليوم عشرات المدنيين النازحين في المخيمات بالقرب من مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي بمظاهرة طالبت المعنيين بتأمين مياه الشرب المقطوعة عن المخيمين منذ أكثر من 15 يوماً.

وتشهد البلاد ارتفاعاً ملحوظاً في درجات الحرارة خلال شهر تموز الجاري وصلت إلى الـ 40 درجة مئوية في بعض الأحيان، لا سميا أن النازحون في ريف حلب الشمالي يعانون بالأساس من مشاكل في تأمين مياه الشرب.

واتجه المتظاهرون إلى مقر أحد المنظمات الإنسانية العاملة في الريف الشمالي لتقديم شكوى حول موضوع قطع المياه عن المخيمين، حيث صرح أحد المتظاهرين أنهم اضطروا للوقوف أكثر من ساعة بالقرب من مقر المنظمة دون تلقي أي جواب.

ويحتشد الالاف من السوريين النازحين من مختلف المدن والبلدات التي تشهد معارك مع قوات النظام أو التي احتلتها قوات النظام مؤخراً في مخيمات ريف حلب الشمالي بحثاً عن الأمان المفقود في تلك المناطق التي نزحوا منها، إلاّ أنّ سوء الأوضاع الإنسانية مازال عائقاً يؤرق صفو الهدوء الذي يعيشه النازحون في مخيمات اللجوء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى