سوريا

فصائل عسكرية جنوب سوريا تعلن عن تشكيل جيش الجنوب

أعلنت الفصائل العاملة في محافظتي درعا والقنيطرة جنوب سوريا في بيان تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الإثنين حل نفسها واندماجها في تشكيل أطلق عليه "جيش الجنوب".

يأتي ذلك بعد اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا والذي وقعت عليه بعض الفصائل العسكرية والذي تم بموجبه خروج المدنيين والعسكريين الغير راغبين بالتسوية إلى الشمال السوري، بالإضافة لتسليم الفصائل الموقعة على الاتفاق للسلاح الثقيل، ودخول المؤسسات التابعة للنظام إلى المناطق التي شهدت الاتفاق في ريف درعا.

وبقيت فصائل في ريف درعا بمعزل عن الاتفاق الذي عقد مع روسيا، والتي قررت حل نفسها وتشكيل جيش الجنوب فيما يبدو أنه ترقباً لمواجهة عسكرية جديدة بين الفصائل العسكرية وقوات النظام المدعومة بمليشيات طائفية والطيران الحربي الروسي.

في صعيد اخر قال ناشطون أن قوات النظام والمليشيات الماولية له تمكنت من السيطرة على تلة الحارة الاستراتيجية بريف درعا والتي كانت خاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام بعد معارك عنيفة بين الطرفين، في حين تشهد محافظة القنيطرة جنوب سوريا معارك عنيفة بين الثوار من جهة وقوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى في كلاً من بلدات مسحرة ونبع الصخر والهجة وقصيبة حيث تسعى قوات النظام للتقدم في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى