دولي

فرنسا: راضون عن قرار إبقاء واشنطن 200 جندي في سوريا

أعرب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أمس الإثنين، عن رضاه بقرار إبقاء الولايات المتحدة 200 جندي في سوريا، معتبرا أن القرار الأمريكي يستجيب إلى الوقوف بجانب قوات سوريا الديمقراطية "قسد" على الأرض.
والخميس الماضي، أعلن البيت الأبيض، أنه سيتم إبقاء قوة أمريكية صغيرة "لحفظ السلام" قوامها 200 جندي تقريبا لفترة من الوقت في سوريا عقب الانسحاب منها.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز في بيان مقتضب، إن مجموعة صغيرة مؤلفة من نحو 200 جندي أمريكي مكلفين بمهمة "حفظ السلام" ستبقى في سوريا لفترة أخرى.
وفي 19 ديسمبر / كانون الأول الماضي، قرر ترامب سحب قوات بلاده من سوريا بدعوى تحقيق الانتصار على تنظيم الدولة "داعش"، لكن دون تحديد جدول زمني.
وقدّر مسؤولون أمريكيون أن عملية الانسحاب من سوريا قد تتواصل حتى مارس / آذار أو أبريل / نيسان المقبلين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى