حلب

"غصن الزيتون" تواصل تقدمها في "عفرين" وتسيطر على خمس نقاط من قبضة "PYD"

سيطر عناصر الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي، مساء أمس الأربعاء، على قريتين وعدة تلال شمال وغربي منطقة "عفرين"، شمال حلب، ضمن غرفة عمليات "غصن الزيتون".

وأفاد مراسل مركز حلب الإعلامي، أن الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي سيطروا مساء يوم أمس الاربعاء، على قرى "حيدر وجهلنكا" وثلاث تلال محيطة بالقريتين الواقعتين على محور ناحية راجو غربي عفرين، عقب معارك عنيفة دارت بين الأخير وحزب الاتحاد الديمقراطي "PYD".

وأشار مراسلنا، أن بسيطرة الجيش السوري الحر على تلك القريتين والتلال، يكون قد اقترب من ناحية راجو، وتمكن من تضييق الخناق عليها.

من جهتها، أرسلت تركيا المزيد من التعزيزات العسكرية إلى الداخل السوري، للمشاركة في عملية "غصن الزيتون" التي تجريها بالتعاون مع الجيش السوري الحر ضد حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD" في منطقة عفرين شمالي حلب.

وقالت وكالة الأناضول، إنه وصل ولاية هطاي جنوبي تركيا، أمس الأربعاء، عناصر من قوات الدرك والشرطة الخاصة لدعم الوحدات المشاركة في عملية "غصن الزيتون"، المنتشرة على الحدود مع سوريا تمهيدا لدخول منطقة عفرين.

يشار إلى أن الجيش السوري الحر قد تمكن منذ انطلاق عملية "غصن الزيتون" من تحرير قرابة 115 نقطة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، كان أبرزهم "بلدة بلبل" وتمكنه من وصل مدينة أعزاز مع ناحيتَيْ شران وبلبل، بالإضافة لوصل ريف إدلب بريف حلب الشمالي، ومحاصرة ناحية راجو وجنديرس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى