حلب

"غصن الزيتون" تواصل تقدمها على "PYD" وتطبق الحصار على "جنديرس" شمال حلب

طوّق عناصر الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي، اليوم السبت، مركز ناحية "جنديرس" جنوب منطقة "عفرين" من ثلاث جهات عقب سلسلة من المعارك ضمن غرفة عمليات "غصن الزيتون".

وأفاد مراسل مركز حلب الإعلامي، أن الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي سيطروا فجر اليوم السبت، على قرى "أبو كعب وحاجيلر" شرقي ناحية "جنديرس"، بريف عفرين، وأصبحوا على بعد أقل من كيلومترين اثنين عن مركزها، مشيراً أن الناحية باتت محاصَرة من ثلاث جهات باستثناء الجهة الشمالية.

وكان الجيش السوري الحر قد شن هجوماً واسعاً، أمس الجمعة، على مواقع حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD" في ناحيتي راجو وجنديرس وسيطروا على قرية "بافلور وتلتها"، وقرية "مسكة" عقب معارك ضارية دارت بين الطرفين.

يشار إلى أن الجيش السوري الحر قد تمكن منذ انطلاق عملية "غصن الزيتون" من تحرير أكثر من 100 نقطة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، كان أبرزهم "قرية بلبل" وتمكنه من وصل مدينة أعزاز مع ناحيتَيْ شران وبلبل، بالإضافة لوصل ريف إدلب مع مناطق "عفرين" من الجهة الجنوبية، ومحاصرة ناحية راجو وجنديرس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى