حلب

"غصن الزيتون" تسيطر على "راجو" وتضيق الحصار على "جنديرس" بريف عفرين

سيطر عناصر الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي، صباح اليوم السبت، على ناحية وقريتين وجبل استراتيجي غربي منطقة "عفرين"، شمال حلب، ضمن غرفة عمليات "غصن الزيتون".

وأفاد "رامي مصطفى" اعلامي الفرقة التاسعة التابعة للجيش السوري الحر، في تصريح خاص لمركز حلب الإعلامي، أن الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي سيطروا صباح اليوم السبت، على ناحية "راجو" وجبل بفليون وقريتي "الرمادية وجميلك" على محور ناحية جنديرس غربي عفرين، عقب معارك عنيفة دارت بين الأخير وحزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، لافتاً أن الحصار قد أصبح ضيقاً على جنديرس.

وأضاف "مصطفى"، أن بلدة راجو تعد ثاني مركز ناحية يسيطر عليها الجيش السوري الحر بالتعاون مع الجيش التركي بعد ناحية "بلبل" الواقعة شمال مدينة عفرين، مشيراً أن المعركة أسفرت عن مقتل أكثر من 7 عناصر لحزب الإتحاد الديمقراطي "PYD" خلال المعركة.

يشار إلى أن الجيش السوري الحر قد تمكن منذ انطلاق عملية "غصن الزيتون" من تحرير قرابة 115 نقطة من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي "PYD"، كان أبرزهم "بلدة بلبل" وتمكنه من وصل مدينة أعزاز مع ناحيتَيْ شران وبلبل، بالإضافة لوصل ريف إدلب بريف حلب الشمالي، ومحاصرة ناحية جنديرس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى