سوريا

غارات جويّة تُخرج مشفى "الأطفال" في تفتناز شمال إدلب "عن الخدمة" وتقتل ستة مدنيين بينهم ثلاثة أطفال

استشهد ستة مدنيون كحصيلة أوليّة وأصيب آخرون بجروح، بغارات جويّة لطائرات النظام الحربية استهدفت مشفى "الأطفال" الواقع في بلدة تفتناز بريف إدلب الشمالي، اليوم الأحد.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي، إن طائرة حربية من طراز "SU22" أغارت على مشفى الأطفال التخصصي (مشفى النور) في بلدة تفتناز بريف إدلب الشمالي، ماأسفر عن استشهاد 6 مدنيين كحصيلة أولية بينهم ثلاثة أطفال وإصابة أكثر من 15 آخر بجروح بعضهم بحالة حرجة، ظهر اليوم الأحد.

وأشار إلى أن الغارات الجويّة أسفرت عن خروج المستشفى بشكل كامل عن الخدمة، جرّاء الغارات الجويّة، مضيفاً أن فرق الدفاع المدني لاتزال حتى لحظة إعداد هذا الخبر تبحث عن ناجين ومصابين في المكان المستهدف.

وتابع مراسلنا أن الطائرات الحربية أغارت أيضاً على محيط مدينة "بنش" وبلدة "رام حمدان" بريف إدلب الشمالي، ظهر اليوم الأحد، ماأدّى لإصابة العديد من المدنيين بجروح، ودمار في الأماكن المستهدفة.

وشهدت منطقة ريف إدلب خلال الأسبوع الفائت استهدافات متكررة من قبل طيران النظام والآخر الروسي بعد فترة تهدئة وانتهاكات لمنطقة خفض التصعيد، حيث شهدت قرية زردنا مجزرة ارتكبها الطيران الروسي خلفت على إثرها 50 شهيدا وعشرات الإصابات من المدنيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى