سوريا

عون ينتقد أوربا بعد بيانها بوجوب دمج اللاجئين السوريين في البلدان المضيفة

استغرب الرئيس اللبناني “ميشال عون” من البيان الأوربي الذي يدعو لدمج اللاجئين في المجتمعات المضيفة .
جاء ذلك في بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية بعد استقبال “عون” رئيس بعثة الاتحاد الأوربي في لبنان “رالف طراف”.
حيث اعتبر عون أن موقف الاتحاد الأوربي يتناقض مع موقف بلاده، الذي يدعو لعودة اللاجئين السوريين لسوريا .
واعتبر عون أن الوضع في سوريا استقر بنسبة 90 بالمئة حيث تقلصت المواجهات في مناطق محدودة من سوريا، وأصبح بإمكان اللاجئين العودة بحسب وصفه.
وأضاف عون بحسب البيان أن السوريين مستمرين في العودة لبلدهم وقال إن أكثر من390 ألف لاجئ عادوا لسوريا، دون ورود أي شكوى من أحدهم عن أي ضغوطات أو مشاكل واجهوها بعد عودتهم.
الجدير بالذكر أن اللاجئين السوريين في لبنان يعانون من وضع مأساوي للغاية خاصةً في المخيمات، فضلاً عن التمييز العنصري الذي يواجهونه من المواطنيين اللبنانيين، وإجبار المحاكم اللبنانية على عودة السوريين قسرياً لسوريا، حيث كان آخرها إعادة خمس لاجئين سوريين إلى سوريا قسراً بعد محاكمتهم بانتمائهم لأحد فصائل الجيش الحر سابقاً، الأمر الذي أثار ذعر المساجين السوريين في السجون اللبنانية من المستقبل الغامض الذي سيواجهونه بعد هذه القرارات التي تشكل خطراً على حياتهم ،الأمر الذي دفعهم لاحتجاجات واعتصامات داخل السجون لإلغاء هذا القرار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى