سوريا

طعمة: نضغط على نظام الأسد للسير بالشكل المطلوب حول اللجنة الدستورية

أكد رئيس وفد المعارضة السورية في محادثات أستانة، أحمد طعمة، اليوم الأربعاء، أنه يتم الضغط على نظام الأسد للسير بالشكل المطلوب حول آلية عمل اللجنة الدستورية.
وأبدى طعمة، في تصريحات نقلتها وكالة “سبوتنيك” الروسية، تفاؤله الحذر حول اللجنة الدستورية، مؤكدا أنه سيتم الضغط على نظام الأسد للسير بها.
وأضاف: “رغم المصاعب نحن متفائلون، صحيح أنه تفاؤل حذر لكن نعتقد أنه في النهاية سوف يتم الضغط الشديد على النظام”.
وتابع: “سنلتقي بالمبعوث الأممي خلال محادثات أستانا حول سوريا واللجنة الدستورية ستكون أحد الأسئلة المطروحة، نحن متفائلون ولكن تفاؤل بحذر وكلنا ثقة بجهود أعضاء اللجنة الدستورية المصغرة في جنيف”.
واعتبر المبعوث الأممي الخاص لشؤون سوريا غير بيدرسن، أمس الثلاثاء، أن البت في مسألة نقل جلسات لجنة صياغة الدستور إلى دمشق من عدمه، يعود للسوريين أنفسهم.
وفشل انعقاد اجتماع اللجنة الدستورية في جنيف الأخير، جراء عدم التوافق بين النظام والمعارضة على جدول الأعمال، وإصرار النظام على جدول أعمال سياسي.
وفي وقت سابق طالب رئيس منصة موسكو للمعارضة السورية، قدري جميل، بنقل أعمال اللجنة الدستورية من جنيف إلى دمشق، مع استمرار عملها تحت رعاية الأمم المتحدة.
اجتمعت اللجنة الدستورية السورية، المؤلفة من أعضاء من النظام والمعارضة، للمرة الأولى، بنهاية تشرين الأول الماضي، في أول خطوة فيما تقول الأمم المتحدة إنه طريق طويل نحو المصالحة السياسية.
وأجرت اللجنة التي تضم 150 عضوا مراسم افتتاحية في قاعة بمقر الأمم المتحدة في جنيف بدعوة من مبعوث الأمم المتحدة الخاص غير بيدرسن ودعم من قوى عالمية.
وبحسب ميثاق تشكيلها، يعود للجنة أن “تراجع دستور 2012 (…) وأن تقوم بتعديل الدستور الحالي أو صياغة دستور جديد”، وتطالب المعارضة السورية، بوضع دستور جديد للبلاد، بينما يعتبر النظام أنه “بتعديل” مادة واحدة من الدستور الحالي “يصبح لدينا دستور جديد”، وفق ما قال وزير الخارجية وليد المعلم قبل أسابيع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى