سوريا

"طائرات الأسد" تقتل "عائلة كاملة" في بلدة "معرزيتا" جنوبي إدلب

استشهد 8 مدنيين، بينهم خمسة اطفال، وأصيب آخرون بجروح، مساء أمس الأربعاء، بقصف جوي لطائرات النظام الحربية على بلدة معرزيتا بريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي، أن الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام أغارت على ملجئً  يقطنه مدنيين في بلدة "معر زيتا" بريف إدلب الجنوبي، مما أدى لإستشهاد وجرح عائلة كاملة مؤلفة من 8 مدنيين، من ضمنهم 5 أطفال، وإصابة آخرين بجروح، بعضهم بحالة حرجة.

وأضاف مراسلنا، أن فرق الدفاع المدني عملت لأكثر من ثلاث ساعات على تفقد المكان، وإزالة الأنقاض للبحث عن ناجين من بين الركام الذي خلفه القصف الجوي على المكان المستهدف، مشيراً أن فرق الدفاع استطاعت من انتشال جثة طفل شهيد وعدة أشلاء من المدنيين.

إلى ذلك أصدر المجلس المحلي لبلدة معرزيتا بريف حما، بياناً، أعلن خلاله، أن البلدة منكوبة بشكل كامل، عقب المجزرة التي ارتكبتها طائرات النظام الحربية والتي خلفت ثمامي شهداء مدنيين.

وتشهد قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي قصف جوي ومدفعي بشكل شبه يومي من قبل قوات النظام وروسيا، وابي تسبب باستشهاد وجرح عشرات المدنيين، إضافة لحركة نزوح كبيرة إلى المناطق الآمنة في الشمال السوري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى