سوريا

شهيد وعدة جرحى في الغوطة الشرقية، وغرغة عمليات جبل الشيخ تنفي تقدم قوات النظام

واصلت قوات النظام مدعومة بمليشيات طائفية محاولتها التقدم على محاور بلدة عين ترما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وحي جوبر الدمشقي، حيث اندلعت اشتباكات عنيفة اليوم الإثنين بين الثوار وقوات النظام في المنطقة دون أن يتمكن الأخير من تحقيق أي تقدم يذكر.
 
وقال ناشطون أن الاشتباكات ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي وغارات جويّة مكثفة استهدفت مدن وبلدات الغوطة الشرقية، ما أدى لاستشهاد شخص في بلدة عين ترما وإصابة العديد من المدنيين بجروح في حي جوبر الدمشقي.
 
في سياق اخر نفت غرفة عمليات جبل الشيخ ما تداولته وسائل إعلام حول سيطرة قوات النظام على تلة شهاب في محيط تلال بردعيا الاستراتيجية في ريف دمشق الغربي، وأكدت أن المعارك ما تزال على أشدها بين الطرفين في المنطقة وتأخذ طابع الكر والفر.
 
وأضافت غرفة عمليات جبل الشيخ أن قوات النظام خسرت منذ بادية حملتها العسكرية على ريف دمشق الغربي قرابة الـ1200 عنصراً، بالإضافة لعدد كبير من الجرحى، فضلاً عن الاليات العسكرية التي تم تدميرها، في حين ارتقى العديد من الشهداء لمنع قوات النظام والمليشيات الموالية له التقدم في ريف دمشق الغربي.
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى