سوريا

شهيد بقصف مدفعي للنظام على إدلب

استهدفت قوات النظام والميليشيات الموالية له، خلال ال24 ساعة الماضية، بعشرات القذائف الصاروخية قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي، ماأسفر عن استشهاد مدني، رغم سريان هدنة إدلب التي أقرتها وزارة الدفاع الروسية منذ مطلع الشهر الجاري سبتمبر.
وبحسب وكالة إباء فإن قوات النظام، استهدفت خلال ال 24 ساعة الماضية، بلدة "معرة حرمة" بأكثر من 125 قذيفة صاروخية، أصيب على إثرها عدد المدنيين بجروح، في وقت استشهد مدني في قرية "كفرعويد" بريف إدلب الجنوبي.
ووفق الوكالة؛ فإن قوات النظام المتمركزة في معسكر بريديج وتل النمر والمعسكرات المحيطة بمدينة خان شيخون، استهدفت أيضاً كلا من بلدات "حاس، والتح، وحزارين، وكفرسجنة"  تعرضت لقصف مدفعي مماثل من قبل قوات النظام دون تسجيل أضرار بشرية.
يشار إلى أن حملة القصف الصاروخي لقوات النظام وروسيا لم تتوقف على قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي رغم إعلان روسيا والنظام عن هدنة لوقف اطلاق النار منذ 1 سبتمبر الجاري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى