سوريا

شهداء وجرحى في ريف حمص الشمالي

يواصل سلاحي الجو والمدفعية التابعين لقوات النظام قصف المدن والقرى الواقعة في ريف حمص الشمالي، لتسجل خروقات جديدة لاتفاق خفض التصعيد الذي أبرم مع الثوار في المنطقة، رغم الضمانة الروسية لضمان تنفيذ الاتفاق.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي في ريف حمص الشمالي أن 4 شهداء ارتقوا اليوم الخميس وأصيب العشرات بجروح إثر سلسلة من الغارات الجويّة استهدفت مدينة كفرلاها وبلدة تلذهب في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي، في حين لم يهدأ القصف المدفعي منذ صباح الخميس على قرى وبلدات الريف الشمالي لمدينة حمص.

وكانت اتفاقية "خفض التصعيد" دخلت حيّز التنفيذ في الـ 3 من شهر اب الجاري، وتم التوقيع عليها في العاصمة المصرية القاهرة، حيث جرى الاتفاق برعاية مصرية روسية، في حين أنّ قوات النظام لم تلتزم بالاتفاق مطلقاً واستمرت بقصف ريف حمص الشمالي بمختلف أنواع الأسلحة موقعةً شهداء وجرحى بين المدنيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى