سوريا

شهداء وجرحى إثر انفجار عربة مفخخة وسط مدينة إدلب

استشهد 4 أشخاص على الأقل بينهم طفل في الثامنة من عمره وأصيب اخرون بجروح إثر انفجار عربة مفخخة في حي القصور وسط مدينة إدلب اليوم الأحد.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي أن سيارات الاسعاف وفرق الدفاع المدني هرعت إلى المكان الذي جرى فيه تفجير العربة المفخخة واستطاعت فرق الإنقاذ من انتشال عشرات المواطنين الذين كانوا بالقرب من مكان التفجير لتلقي العلاج، في حين لقي 4 أشخاص مصرعهم على الفور بينهم طفل.

ويأتي ذلك في ظل حالة الفلتان الأمني الذي يعيشه الشمال السوري بالرغم من الحملات الأمنية التي شنتها الفصائل العسكرية شمال سوريا ضد خلايا تابعة لتنظيم الدولة (داعش) والتي اعترفت لاحقاً بضلوعها في التفجيرات وعمليات الاغتيال والخطف في المناطق الخاضعة لسيطرة الثوار شمال سوريا.

وأحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان 372 شخصاً على الأقل، اغتيلوا في أرياف إدلب وحلب وحماة منذ الـ 26 من نيسان / أبريل الفائت من العام الجاري 2018، وحتى تاريخ اليوم بينهم قيادات في صفوف الفصائل العسكرية شمال سوريا.

وكان تنظيم الدولة (داعش) قد أعلن مسؤوليته عن العديد من حالات الاغتيال والاختطاف وتفجير المفخخات التي جرت في الشمال السوري مؤخراً، فيما لاتزال العمليات الأمنية التي تشنها الفصائل العسكري مستمرة لتطهير الشمال السوري من جميع الخلايا التي تعمل على خلخلة الأمن في المنطقة.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى