دولي

رويترز: تحقيق يشير لإحتمال تورط بشار الاسد وشقيقه ماهر في هجمات بالأسلحة الكيميائية

اطلعت وكالة رويترز، اليوم الأحد، على وثيقة تشير لأول مرة احتمال تورط "بشار الاسد وشقيقه ماهر" في الهجمات الكيماوية في سوريا.

وأكدت "رويترز" على وجود قائمة بأفراد ربط المحققون بينهم وبين سلسلة هجمات بقنابل الكلور وقعت في عامي 2014 و2015 في سوريا من بينهم "بشار الأسد" وشقيقه الأصغر "ماهر".

وأشارت الوكالة أن هناك شخصيات أخرى رفيعة المستوى ساندت بشار الأسد وشقيقه ماهر وهو ما يشير إلى أن قرار استخدام أسلحة سامة جاء من أعلى مستوى في السلطة.

يشار ان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة طلب من آلية التحقيق المشتركة من تحديد الأفراد والمنظمات المسؤولين عن هجمات كيماوية في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى