سوريا

روسيا: هناك اتصالات تجري بين "قسد" ودمشق للتوصل لتفاهم فيما بينهم

قال نائب وزير الخارجية الروسية، سيرغي فيرشينين، أمس الجمعة، إن هناك اتصالات تجري بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" ودمشق، وأن موسكو تأمل أن يتوصل الطرفان إلى تفاهم فيما بينهما.

وأضاف "فيرشينين": "على حد علمي، توجد وجرت اتصالات بين "قسد" ودمشق، ونود أن يكون بينهما تفاهم متبادل بين الطرفين".

وأشار إلى أن الأراضي التي يعيش فيها السكان الخاضعين لسيطرة "قسد" في سوريا جزء لا يتجزأ من البلاد ويجب أن يشعر الأكراد بالحرية هناك".

وتابع: "ننطلق من حقيقة أن الأراضي الخاضعة لسيطرة "قسد" هي أراض يعيش فيها الأكراد، وهناك بالمناسبة يعيش العديد من العرب، وهي بالطبع جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية، ويجب أن يشعر الأكراد بالحرية في سوريا".

وكان اجتمع مجلس سوريا الديمقراطية "مسد" الذراع السياسية لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" المدعومة من واشنطن، في 28 يوليو الفائت، مع ممثلين عن دمشق واتفقا على تشكيل لجان بين الطرفين لتطوير المفاوضات بهدف وضع خارطة طريق تقود إلى حكم "لامركزي" في البلاد.

وتسيطر قوات "قسد" على نحو ثلاثين في المئة من مساحة البلاد تتركز في شمال وشرق سوريا.
وتأخذ دمشق على مقاتلي قوات "قسد" تحالفهم مع واشنطن، التي قدمت لهم عبر التحالف الدولي غطاء جوياً لعملياتهم العسكرية ضد تنظيم الدولة "داعش" ودعمتهم بالتدريب والسلاح والمستشارين على الأرض في شمال وشرق سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى