سوريا

"روسيا" تلاحق "المعارضة السورية" إلى فيينا وتشترط عليهم بالتخلي عن مطلب رحيل "الأسد"

أكّدت الخارجية الروسية، اليوم السبت، أن بلادها تعول على أن المعارضة السورية لن تطرح شروطاً مسبقة خلال مفاوضات فيينا المزمع عقدها في "25 و 26" كانون الثاني / يناير الجاري.

جاء ذلك على لسان وزير الخارحية الروسي "سيرغي لافروف" خلال مؤتمر صحفي في الأمم المتحدة قوله: "أعوّل على أنه لن يتكرر في فيينا ما حدث في الجولة الماضية، عندما بدأت رئاسة الوفد المعارض بالمطالبة بتغيير النظام قبل الجلوس إلى طاولة المفاوضات، (آمل ألا يتكرر ذلك).

وفي وقت سابق أعلن نائب وزير الخارجية الروسية، غينادي غاتيلوف، أن المعارضة السورية خلال مفاوضات جنيف، مستمرة بالإصرار على رحيل الأسد على الرغم من تصريحاتها عن رفضها للشروط المسبقة.

وأبدت "هيئة التفاوض" لقوى الثورة والمعارضة السورية، أمس الجمعة، موافقتها على تلبية الدعوة الموجهة من المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا "ستيفان دي ميستورا"، لحضور اجتماع خاص مع الأمم المتحدة في إطار العملية السياسية في "جنيف" التي تعقد تحت رعاية الأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى