سوريا

روسيا تعزز تواجدها العسكري بريف حماة

استقدمت القوات الروسية مؤخراً المزيد من التعزيزات العسكرية إلى ريف حماة.

وتمركزت قوات روسية مصحوبة بآليات ثقيلة في حاجز السمان شمال بلدة طيبة الإمام في ريف حماة.
ويعتبر حاجز السمان الحاجز الأخير الذي يفصل مناطق سيطرة قوات النظام عن المناطق المحررة في ريف حماة الشمالي، فيما أقامت القوات الروسية حاجزاً ثانياً شمال بلدة المصاصنة.
ولا يزال النظام يستهدف بلدات وقرى ريف حماة بالقصف اليومي من حواجزه المتمركزة في المناطق القريبة من تلك الخاضعة لسيطرة الثوار.
واستهدف النظام بلدة حربنفسه بقذائف المدفعية والرشاشات الثقيلة.
وقصف الطيران الحربي بعدة غارات جوية قرية القنطرة بريف حماة الجنوبي.
وجاء القصف بالتزامن مع الاشتباكات التي اندلعت بين تنظيم الدولة "داعش" وقوات النظام في محيط عقيربات ومناطق أخرى قريبة منها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى