سوريا

"روسيا" تدفع 300 عنصر لها نحو الحدود "السورية-التركية"

تواصل القوات الروسية إرسال المزيد من التعزيزات العسكرية بهدف تسيير الدوريات الأمنية “الروسية التركية” المشتركة على الحدود الشمالية الشرقية لسوريا.
ووفق وسائل إعلام روسية؛ فإن القوات الروسية أرسلت اليوم الجمعة، تعزيزات عسكرية تضم نحو 300 عسكري و20 سيارة مدرعة جديدة إلى شمال سوريا، بهدف تسيير دوريات أمنية منتظمة تشمل ما لا يقل عن 10 بلدات بصورة مشتركة مع العسكريين الأتراك.
وكانت الشرطة العسكرية الروسية أجرت مؤخرا دورية على طول أكثر من 60 كم انطلاقا من القامشلي، على الحدود السورية التركية.
وأعلنت وزارة الدفاع التركية، الثلاثاء الفائت، انتهاء أعمال اليوم الثاني للوفد الروسي في العاصمة التركية أنقرة، لمتابعة تطبيق النقاط المتفق عليها بين الرئيسين التركي والروسي خلال اجتماعهم في مدينة “سوتشي” الروسية.
يذكر أن اتفاقا روسياً تركياً، وقعه الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” والرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” في مدينة سوتشي الروسية، في23 أكتوبر الشهر الحالي يقضي بانسحاب ميليشيا قسد، بعمق 30 كم من الحدود السورية التركية خلال مدة 150 ساعة من توقيع الاتفاق وتسيير دوريات تركية روسية، بعمق 10كم باستثناء مدينة القامشلي، ويقضي أيضا بانسحاب الوحدات الكردية من مدينتي “منبج” و”تل رفعت” وإخراج جميع أسلحتهم وعناصرهم منهما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى