دولي

"روسيا" تبدأ بتشكيل لجنة دستورية لوضع دستور جديد لسوريا

أعلنت الحكومة الروسية، اليوم الأربعاء، عن بدئها في تشكيل لجنة دستورية لوضع دستور جديد لسوريا، بالتواصل مع كل من "تركيا وإيران"، وذلك تنفيذاً لأحد بنود مخرجات مؤتمر الحوار السوري في مدينة "سوتشي" الروسية.

جاء ذلك على لسان الممثل الروسي الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف "غينادي غاتيلوف"، قوله: إن عملية تشكيل اللجنة قد بدأت بالفعل، حيث يجري حالياً اختيار المرشحين من السوريين الذين سيشاركون في أعمال اللجنة، وأن الضامنين الثلاثة في مؤتمر أستانة "روسيا – تركيا – إيران" على اتصال وثيق حول هذه المسألة، ومن المفترض أن ينتهي العمل عليها في وقت قريب.

وألقى "غاتيلوف" اللوم على الجزء الأكثر تطرفاً من وفد المعارضة السورية الذي مازال يتشبث بمواقف "غير مقبولة" تندرج في إطار الشروط المسبقة للبدء بالمحادثات مع وفد النظام، وأولها هو المطلب بتنحّي نظام الأسد، على حد قوله.

ودعا "غاتيلوف" المبعوث الخاص إلى سوريا "ستيفان دي ميستورا" لدعم خطوة تشكيل اللجنة الدستورية والأخذ بعين الاعتبار لظهور "معارضة جديدة معتدلة تظهر نهجاً بنّاءً تشكلت في مؤتمر سوتشي".

يشار إلى أن خارجية نظام الأسد قد رفضت في وقت سابق تشكيل لجنة دستورية تحت إشراف الأمم المتحدة، رغم كون ذلك من مخرَجات مؤتمر سوتشي، الذي فرضته روسيا على "النظام والمعارضة السورية"، واشترط نظام الأسد أن تكون اللجنة مشكَّلة من قِبَله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى