سوريا

روائح "الجثث المتحللة" تتسبب بإنتشارٍ غير مسبوق لـ"الذباب" و"الحشرات" في مدينة "الرقة"

يُعاني أهالي مدينة الرقة، شرق سوريا، والخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" من انتشار كثيف للذباب والحشرات تعود لروائح الجثث المتحللة تحت أنقاض المباني المهدمة وانعدام خدمات التنظيف في المدينة.

وقال الناشط الإعلامي المنحدر من مدينة الرقة "عثمان محمد" لمركز حلب الإعلامي، إن المدينة تشهد انتشاراً كثيفاً غير مسبوق، للذباب والحشرات داخل الأحياء في الوقت الذي تفوح في الأجواء روائح الجثث العالقة تحت ركام المنازل المهدمة والتي بدأت تتحلل بعد مضي أكثر من سبعة أشهر على وجودها تحت الانقاض وارتفاع درجات الحرارة.

وأضاف "محمد" إن انعدام خدمات التنظيف وازالة الأوساخ  التي تتراكم في المناطق المخصصة لها، وعدم إزالة الركام وانتشال الضحايا التي لازالت متواجدة تحت أسقف المباني المهدمة، زاد بشكل كبير من انتشار الحشرات، مشيراً إلى أن الإدارة الذاتية التابعة لقوات "قسد" تهمش وبشكل كامل ذلك الأمر.

وأشار "محمد" إلى أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" يقتصر عملها في المدينة على افتتاح دورات للمرأة والشعب ومعسكرات الشبيبة، وسط اهمال تام للجانب الخدمي والذي يعد من أهم الضرورات الملحة.

يُذكر أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بالتعاون مع التحالف الدولي سيطروا على مدينة الرقة، شرق سوريا، في منتصف تشرين الأول من العام الفائت 2017، عقب معارك ضارية مع عناصر تنظيم الدولة "داعش".

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى