سوريا

رئيس وفد المعارضة، ناقشنا في سوتشي وضع إدلب وملف المعتقلين

قال رئيس وفد المعارضة السورية أحمد طعمة لمسار آستانا 10 في سوتشي اليوم الثلاثاء أن المعارضة ناقشت مع الوفود وضع إدلب وإستمرار إتفاقية خفض التصعيد فيها وتأمل لوقف شامل لإطلاق النار في سوريا.

وأضاف طعمة أن وفد المعارضة يعمل على إستقرار إدلب من خلال فصائل الجيش السوري الحر والضامن التركي، وقال :"نحن دعاة سلام لكننا أيضاً سنقف بوجه النظام ولن يخيفنا بتهديداته".

وأردف طعمة أنّ المعتقلين من أهم الملفات بالنسبة لوفد المعارضة ونريد تحقيق تقدم ملموس به، وذكر ن التقدم المعقول في ملف المعتقلين بشكل محدود ونعتقد أنه سيتقدم أكثر بعد ترسيخ الآلية التي تم الإتفاق عليها.

وأشار إلى أنه كان صادماً أن يعلن النظام قوائم وفيات لعدد من المعتقلين السوريين في مدينة داريا الصغيرة وعددهم ألف معتقل هذه المدينة التي عرفت أنها مدينة اللاعنف وهذا يدل على وحشية النظام، وأكد أن المعارضة أبلغت  الأمم المتحدة أن على النظام والدول الداعمة له إطلاق سراح جميع المعتقلين دون قيد أو شرط قبل بدأ الحل السياسي أو عودة اللاجئين.

وصرح طعمة أنّ اللجنة الدستورية ستبدأ في سبتمبر القادم ونحن نعتقد أن الإنتقال إلى دستور جديد في سوريا سيقوض دعائم النظام الإستبدادي.

وحول ملف اللاجئين قال طعمة :"يجب أن تتوفر البيئة الآمنة لعودة اللاجئين والمهجرين ونحن من حيث المبدأ نؤكد حق المهجرين واللاجئين بالعودة ولكن بشكل طوعي وضمن بيئة آمنة وضمانات دولية".

واختتم طعمة حديثه بشكر كل الدول الصديقة التي تريد السلام لسوريا والتي تسعى إلى تقدم حقيقي بالعملية السياسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى